منتديات ماميتو التعليميه

منتديات ماميتو التعليميه

تعليمى اجتماعى ثقافى صور غرائب فنون
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الدكتور صلاح لطفي آل هارون – من كتاب المعايير الدولية للتدريب ملامح الموجة الرابعة للتدريب (2)
الإثنين نوفمبر 20, 2017 3:01 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» الدكتور صلاح لطفي آل هارون – من كتاب المعايير الدولية للتدريب
الإثنين نوفمبر 20, 2017 11:41 am من طرف ن للتدريب الالكترونى

» تجربة المعهد الدولي لمعايير التدريب الدكتور صلاح لطفي آل هارون
الإثنين نوفمبر 06, 2017 1:15 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» المتدربين من الجيل Z ؟ الدكتور صلاح لطفي آل هارون
الأحد نوفمبر 05, 2017 1:28 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» المتدربين من الجيل Y ؟ الدكتور صلاح لطفي آل هارون
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 8:29 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» الدكتور صلاح لطفي آل هارون المتدربين من الجيل X ؟
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 1:41 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» الدكتور صلاح لطفي آل هارون المتدربين من الجيل القديم ؟
الثلاثاء أكتوبر 31, 2017 10:16 am من طرف ن للتدريب الالكترونى

» الموجة الرابعة للتدريب الدكتور صلاح لطفي آل هارون
الإثنين أكتوبر 30, 2017 7:33 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» مذكرة التدريبات الاروع والاجمل والافضل فى عربى اولى ابتدائى ترم اول مطور
الأربعاء أكتوبر 25, 2017 8:42 pm من طرف Ossama Ibrahim


شاطر | 
 

 إحنا وحزب النور!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شهرزاد
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5700
تاريخ التسجيل : 05/03/2013

مُساهمةموضوع: إحنا وحزب النور!   الأحد يوليو 21, 2013 10:25 pm

  


07.21.2013






إنتوا ليه مستحملين رخامة ورزالة حزب النور رغم أن أنصاره كلهم فى «رابعة» وواقفين مع الإخوان؟!


شخصياً لم أكن مهتماً إطلاقاً بوجود حزب النور فى أى مشهد من مشاهد الموجة الثورية العظيمة

فى 30 يونيو، فالحزب لم يضبط منه عضو واحد متلبس فى وسط أكثر من 33 مليون مصرى

 شاركوا فى مظاهرات 30 يونيو، وإن ضبطوا بالمشاركة، فقد كانوا فى الجهة الأخرى

وبين أصدقائهم من الإخوان والسلفيين، حتى إن مبادرة حزب النور

التى صدرت قبيل يوم 30 يونيو لم تكن على مستوى الحدث إطلاقاً، فهى

وإن كانت كاشفة لتعنت جماعة الإخوان المسلمين ورفضهم التعاطى مع أى مبادرات،

فإنها لم تكن تتحدث بصراحة ووضوح مع الحل الوحيد لإنهاء حكم الإخوان

 وهو إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، لكن الحقيقة الراسخة أيضاً أن حزب النور

يتمتع بنضج سياسى وبراجماتية سياسية، فالحزب السلفى الذى يبدو أكثر تشدداً من جماعة الإخوان

ليس لديه أى مانع أن يفتح اتصالات دائمة مع السفارة الأمريكية -بس لو خفت شوية يبقى أفضل برضه

- ويروج لنفسه باعتباره بديلاً حقيقياً لوراثة المشروع الإسلامى من الإخوان المسلمين،

 كما أنه يعلم تماماً أن هذه الثورة خرجت فى مواجهة التيارات الإسلامية التى

خدعت المواطنين كثيراً باسم الدين، فانتفضوا فى مواجهتها، فكان لا بد له من أن يظهر

 فى المشهد الختامى فى الثالث من يوليو فى صدارة المشهد مع شباب «تمرد»

 والدكتور البرادعى وقيادات الأزهر والكنيسة عله يرسل رسالة للشارع المصرى ويقول لهم

 نحن نختلف عن الإخوان ونحن معكم فى قراركم، وهو موقف نحترمه ونحييه عليه.


والأهم الآن: هل يفرض حزب النور رؤيته على الرئاسة والقوى السياسية الأخرى،

عملياً أكاد أقول لكم إنه لا يحدث، ويعلم الله أننا كنا قد انتهينا تقريباً من اختيار الدكتور البرادعى

رئيساً للوزراء رغم تحفظهم، وأن سبب تسميته نائباً لرئيس الجمهورية هو رؤية

الدكتور البرادعى نفسه أنه من الأفضل أن يتولى رئاسة الحكومة شخصية اقتصادية

 حتى تستطيع التغلب على الأوضاع الاقتصادية السيئة التى يعيشها المواطن المصرى،

 على أن يتفرغ الرجل لدوره الأهم فيما يخص العلاقات الخارجية والإشراف على ملف التحول الديمقراطى

 -هو صحيح خطاب التكليف اللى المفروض يطلع من الرئيس لسه مطلعش ليه-

وهذا يعنى أن اختيار الدكتور البرادعى لمنصب النائب كان بناء على طلبه وليس بضغوط من حزب النور.


أخيراً، هل فرض حزب النور رؤيته على الإعلان الدستورى،

والإجابة أن معركة حزب النور الأساسية كانت إجراء الانتخابات قبل الدستور إلى جانب

 مادة الشريعة الإسلامية، وهو ما اعترضت عليه «تمرد» وغالبية القوى السياسية

 بشدة فيما يخص الانتخابات والدستور، وقد صدر الإعلان الدستورى ليؤكد أن الدستور أولاً،

بينما لم يعترض أحد على مواد الشريعة ليس فقط نفياً لتهمة أننا كفرة وملاحدة

وضد الدين والشريعة ولا حتى إرضاء لحزب النور على طريقة:

 «خدتوا الدستور أولاً فادونى الشريعة»، ولكن ببساطة لأن هناك دستوراً مدنياً ديمقراطياً

 سيصدر قريباً وهو المعركة الرئيسية التى يجب أن نتوقف عندها،

 ووقت كتابة الدستور «كل مين له مادة.. يبقى يتمسك بيها»!

_________________







اللهم سخر لى من يدعو لى بعد مماتى بلا ملل







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
إحنا وحزب النور!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ماميتو التعليميه :: الإخبارى الثقافى العام :: مقال ورأى-
انتقل الى: