منتديات ماميتو التعليميه

منتديات ماميتو التعليميه

تعليمى اجتماعى ثقافى صور غرائب فنون
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الدكتور صلاح لطفي آل هارون – من كتاب المعايير الدولية للتدريب ملامح الموجة الرابعة للتدريب (2)
الإثنين نوفمبر 20, 2017 3:01 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» الدكتور صلاح لطفي آل هارون – من كتاب المعايير الدولية للتدريب
الإثنين نوفمبر 20, 2017 11:41 am من طرف ن للتدريب الالكترونى

» تجربة المعهد الدولي لمعايير التدريب الدكتور صلاح لطفي آل هارون
الإثنين نوفمبر 06, 2017 1:15 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» المتدربين من الجيل Z ؟ الدكتور صلاح لطفي آل هارون
الأحد نوفمبر 05, 2017 1:28 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» المتدربين من الجيل Y ؟ الدكتور صلاح لطفي آل هارون
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 8:29 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» الدكتور صلاح لطفي آل هارون المتدربين من الجيل X ؟
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 1:41 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» الدكتور صلاح لطفي آل هارون المتدربين من الجيل القديم ؟
الثلاثاء أكتوبر 31, 2017 10:16 am من طرف ن للتدريب الالكترونى

» الموجة الرابعة للتدريب الدكتور صلاح لطفي آل هارون
الإثنين أكتوبر 30, 2017 7:33 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» مذكرة التدريبات الاروع والاجمل والافضل فى عربى اولى ابتدائى ترم اول مطور
الأربعاء أكتوبر 25, 2017 8:42 pm من طرف Ossama Ibrahim


شاطر | 
 

 سرنى جدا انسحاب «النور» من العملية السياسية... بركة. لكن امريكا أصرت على عودته

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شهرزاد
Admin
avatar

عدد المساهمات : 5700
تاريخ التسجيل : 05/03/2013

مُساهمةموضوع: سرنى جدا انسحاب «النور» من العملية السياسية... بركة. لكن امريكا أصرت على عودته    الخميس يوليو 11, 2013 12:13 am

  


07.11.2013


نواره نجم




يذكر من يذكر، أننى طلبت من زملاء الميادين الذين أبدوا تخوفاتهم يوم 28 يونيو

من احتواء ثورتهم واستعادة النظام القديم، بأن ينحوا المخاوف جانبا متعللة بأن

 لحظات الفرح المقتنصة هى التى ربحناها فى هذا المشوار الذى يبدو طويلا ولا ينتهى،

ولا يعقل أن يظل إنسانا يطحن النكد ويجرشه بشكل مستمر، فعليه أن يأخذ استراحة محارب،

يفرح فيها بإنجازه وتقدمه لمستوى أعلى فى المواجهات، لا أن يحمل هم المواجهات قبل بدئها.

أما وقد عملت أنا شخصيا بهذه النصيحة، وفرحت، ورقصت، ونزلت الشوارع بعلم مصر

 وسط أهلى وناسى أغنى لمصر، فقد شحنت نفسى جيدا، وجددت طاقتى،

وقد حان وقت النكد. آن لنا أن نفيق من سكرة الفرح، ونواجه المتاعب مرة أخرى.

بدأت المتاعب منذ اليوم الأول، بضم حزب النور للعملية السياسية عقب عزل القائم

 بأعمال مكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين فى قصر رئاسة جمهورية مصر العربية،

 محمد مرسى الشهير بـ«رتل بنزيم»، ولم أفهم سر وجود حزب النور والإصرار على إبرازه،

على الرغم من أن قيادات حزب النور، وعلى رأسها البرهامى، وقبل تشكيل الحزب،

رفضت الخروج على الحاكم مبارك. بل أذكركم بواقعة حدثت فى عهد المخلوع مبارك:

حين قتلت الشرطة الشهيد السلفى سيد بلال تعذيبا عقب تفجيرات كنيسة القديسين،

 وقتها انفعلت القوى المدنية، الكافرة الشاذة المدمنة الماسونية المعفنيييييين،

 وقررت أن تدشن حملة شبيهة بالحملة التى دشنتها من أجل الشهيد خالد سعيد،

وأن تبدأها بفاعليات متنوعة، كوقفات احتجاجية، ومؤتمرات يحضرها ذوو الشهيد للإدلاء بشهادتهم،

وغير ذلك من الفاعليات التى تحيى قضية الشهيد سيد بلال فى الذاكرة، وتخلق رأيا عاما مطالبا بحقه،

 فما كان من الشيخ البرهامى إلا أن ناهض تماما أى فاعليات بشأن الشهيد،

 بل وحذر أهل سيد بلال من المشاركة، مدعيا أن أمن الدولة سوف ينكل بهم، وأمر أتباعه،

 الذين يسيرون خلفه مسحورين، بأ ن لا يشاركوا فى أى فاعلية، وخرجت تبريرات سلفية:

 لن نشارك فى وقفة من أجل سيد بلال لأن بعض المتبرجات سوف يشاركن فيها. على صعيد آخر،

 قرر هؤلاء الذين يخافون مشاركة المتبرجات وقفة لنصرة شهيد مسكين قتل ظلما، أن ينظموا

 عدة موقفات بعنوان «عايز أختى كاميليا»، بمباركة البرهامى، وسبحان الله يا أخى،

لم يحذرهم من تنكيلات أمن الدولة إن شاركوا فى فاعلية كهذه. بعد ذلك، ندد ذات الكيان،

بثورة 25 يناير، وحرموا الخروج على الحاكم، وبعد نجاح الثورة، عقد شيوخ السلفية

مؤتمرا لمخاطبة شباب السلف الذى عض بنان الندم لعدم مشاركته فى هذه الثورة،

 مبررين فتواهم بأنهم حرموا التظاهر لأنهم ظنوا أنه لن ينجح، أما وقد نجح التظاهر فهو حلال!

 ثم أسست هذه المجموعة حزبا أسمته النور،

 كان الهدف منه هو «لم السلفيين كده فى أى كومة مع بعضيهم».


ظل حزب النور على مبدأ اتخاذ المواقف المخزية لا يحيد عنه، فقد أدان شهداء ماسبيرو،

ورفض تسميتهم بالشهداء لأنهم «نصارى»، وادعى كذبا وزورا وبهتانا بأنهم ضربوا الجيش،

 وأدان شهداء محمد محمود وادعى بأنهم يفسدون عرس الديمقراطية،

 وخاض فى ست البنات وتساءل: إيه اللى وداها هناك، ووقف يدافع عن هيبة الداخلية

ويدعى بإنه «مافيش خرطوش» فى أحداث شارع منصور، ورفض إطلاق كلمة «شهداء»

 على ضحايا بورسعيد من أولتراس أهلاوى، لأنهم قابلوا ربهم وهم يشجعون الكرة،

وحين نزلنا للدفاع عن جزء من السلفيين فى العباسية، تخلوا عنا جميعا، إخوانا وسلف،

 وأبو إسماعيل الذى قال إنه لا يعرف شيئا عنا، وكان حزب النور وجماعة الإخوان كالتوأم الملتصق،

 بل إن الناس انتخبت الإخوان تخوفا من «النور»،

 وكلما أراد الإخوان إخافتنا ألقوا بورقة حزب النور: حتسكتوا ولا نمشى ونجيب لكوا دول؟

وأخيرا، حين انتفض الشعب ضد حكم الجماعة، نظر حزب النور إلى السقف وأخذ يصفر بأغنية:

وأنا مالى هه! ادعت القيادات بأنها لن تشارك الجماعة حشدها،

بينما حشدت كل قواعدها لمساندة الإخوان، وجلست مع الثوار للتفاوض!

 ثم حدثت مجزرة الحرس الجمهورى -وهذا نكد آخر سنتحدث عنه لاحقا-

فقال نادر بكار إنه سينسحب من العملية السياسية احتجاجا على قتل عناصر الإخوان! ي

عنى مايشبهوش بتوع ماسبيرو يا حاج بكار الذين اتهمتهم زورا بأنهم هاجموا الجيش؟

لم تتنح من الانتخابات عقب مذبحة محمد محمود يعنى.. وعلى كل حال

، فقد سرنى جدا انسحاب «النور» من العملية السياسية، بصرف النظر عن الأسباب... بركة.

لكن الولايات المتحدة الأمريكية أصرت على عودة حزب النور للعملية السياسية ليعطل المراكب السائرة.. فعاد.

_________________







اللهم سخر لى من يدعو لى بعد مماتى بلا ملل







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سرنى جدا انسحاب «النور» من العملية السياسية... بركة. لكن امريكا أصرت على عودته
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ماميتو التعليميه :: الإخبارى الثقافى العام :: مقال ورأى-
انتقل الى: